23 July, 2024

طوفان الأقصى – بقلم أم عبد الله الجلال

طوفان الأقصى – بقلم أم عبد الله الجلال مشاركة ضمن موسوعة “غزة كفاح وجراح”

عشتي يا فلسطين حره شامخه ابيه

لك رب واحد لا ترتجي ملاعين وهميه

العرب صارت دول ترويج اعلاميه

طعنوا العروبة بالسياسة والماسونية

تطبعت بأشباه الوحوش اليهودية

شافوا الصواريخ والقنابل العنقودية

أطفال ونساء وشباب بأعمار ورديه

مباني ومدارس حتى دور العبودية

احرقوا شجرها لا فله عاد ولا نرجسية

ارضيها الزيتون والعنب من الشامية

وحكام الفسق تتباهى بمعوناتهم الغذائية

وكلن في قناته ينشر سجلات امداديه

كفاية استهزاء يكفي أرواح تزهق بريه

الين متى يا حكام الفسق يا شر البرية

يجي لكم يوم بالدنيا وبعد وفاة المنية

لا تناسيتم غزه ترى ربي ما ينسى الخطية

يسامح بالعمل ذي هو له ولا يغفر الأسية

يهمل ولا يهمل بحكمته والصلاة على نبيه

حسبنا الله حتى نملى وعاء الحسبانيه

ما باليد حيله بندعي وربي ما يرجع رجيه

المعذرة منكم والسموحة بالنفوس الزكية

عهدنا والوطن واحد قدسنا دوله اسلاميه

بشاير من الله وجيل السلاح والبندقية

بترتفع أصواتهم بيكون لهم شآن واولويه

الشعب ثائر بيخرج وخرجتهم انتفاضيه

استكشاف قرآني مو كلام وحده فضوليه

ما طالبو حكامهم معونة ولا اسحله نووية

يفكون الطريق ذي تسكر علن بالحدودية

بتتجمع الامه من البر والسواحل الغربية

بشر بألوانها بيض وسمر والبشرة الحنطية

تتوحد الراية كلن باسمه هويه وجنيسه

من البوسنه والهرسك وسلاطين مخفيه

يمنيه وكرديه أفغان وأتراك شيشانية

مصري وليبي مغربي وسنه وشيعيه

بشتارك معاهم فرق وكتايب القساميه

بتنتهك كل صهيوني آباد أرواح البشرية

حيآ عالجهاد بيعلنها الشعب بقوه وعلنيه

الله أكبر كبيرا بتردد صداها وبيذوي ذويه

بيرددها جيش عظيم تحرر من العبودية

مو من مكة ذي المرة لا من الضفة الغربية

بذوب الثلج وبيبان مرج القبة القدسية

وبصيلي فيها ملاين الناس لا ميه ولا ألفيه

والختم صلوا على حبيبي خير البشر خير البرية

هذه الصفحة “الخاطرة النثرية” مخصّصة للمشاركات والمساهمات الأدبية في موسوعة “غزة كفاح وجراح” الواردة إلى بيت فلسطين للثقافة

https://palfcul.org/?p=9041    الرابط المختصر 

Font Resize