23 July, 2024

القدس.. بقلم صلاح على قطب زهران

القدس.. بقلم صلاح على قطب زهران ضمن موسوعة “غزة كفاح وجراح”

إلى متى يا قدس عيني تنزف الدماء

إلى يوم يخرج من أراضيك وصخرك المياه

يا قدس أنتِ منارة للأنام

ويطلع فجرك لينير وجهك

وتغيب ظلال ظلمك

يا قدس يا مقصد الأنبياء

في رحلة الإسراء

تأكيد ونداء

بان حبيبا محمد صلى الله عليه وسلم أمام الأنبياء

صلاة وذكر الأتقياء

هواك يا قدس

ترياق وشفاء

يا قدس يا قبلة الأولين

ستأتي ستأتي الشمس لتطرد

اشباح الطغاه

يومها يصرخ فيه صدري في انحناء

والعالم يعرف أننا أصحاب النداء

كم طار لساني لينشر السلام

ولكني عرفت أننى أخاطب اللئام

واني لم انتصر الا براية الاسلام

 ومن الآن لا كلام ولا سلام.

.  لأننا شعب الأبرياء

.. وسيطلع فجرك ياقدس في كبرياء

[1:28 ص، 2024/6/24] حارث 2: عذراً ادبائي واساتذتي

العرب ساروا عُــقلاء..

 جلباب أبيض وعـِقال

والسيف بأيديهم للرقص

في ملهى سليمان

العرب ساروا مسخ

كــقطيع أغنام

 ولجمع المال

الأمة ماتت

حين داس بإقدامهم الأمريكان

حين سمحوا بقواعدهم

 في كل مكان

وبمال الأمة نشتري أندية

باريس سان جرمان

وأطفال الأمة تموت جوعا

 في كل مكان.

الأمة تبني قواعداً للخمر والرقص

وترحب بأحفاد أبي لهب

وتنصب تذكاراً لجنكيز خان

مَن مزق أمتنا

أليس كراسيكم

ما تحوي قصوركم من دنس

أنتم.. ما أنتم سوي بعير أغنام

من أقعدكم على كرسي الحكم

أليس المستعمر والأمريكان

أنتم أولاد يهوذا

وأحفاد هولاكو

أنتم من مزق عروبتنا

أنتم الجبناء

في زيٍ أبيض وعقال

واسيفكم ترقص علي أنغام الفجر ه

هل أنتم أسياد عروبتنا

كيف أسياد وملوك

وعروبتنا ذليلة مريضة

بمرضكم ايها الجبناء

أنتم العار لـأمتنا

وحبيبنا رسولنا شاهدﷺ عليكم

يوم نلقاه سيدير وجهه عنكم

وستلقوا في نار جهنم

الأمة عرفت من أنتم

رؤساء وملوك وسلاطين

بلا مبدئ

وشعوبكم مكسورة ومقهورة

فبالله عليكم أ هذا منطق!

واستثني من العرب

 كلهم مصر وشعبها الأبي.

كم ضحي من شهداء

 ومن قتلي

وهباها الله برئيس

صابر علي أمة المكري

الخزي والعار

 لدول ألتزمت بالصمتِ

يا سيسي

 أنت رئيس كل العرب

ومصر أمانةُ في عنقك

لا تلقي بشعبك للقدر

الأمة باتت لشلوم

ودولار ملء خزانتهم

لا تنادي فهم صم

لا أذن ولا عين تتألم

الوحدة باتت وحدة

لا تعرف الجمع

وتحب الطرح والضرب

وعلامة التقسيم

يمد لها الوصل

لأمة باتت منقسمه

 لا تعرف الجمع

فبالله عليكم أهذا منطق

للكتاب والشاعر صلاح علي قطب زهران

هذه الصفحة “الخاطرة النثرية” مخصّصة للمشاركات والمساهمات الأدبية في موسوعة “غزة كفاح وجراح” الواردة إلى بيت فلسطين للثقافة

https://palfcul.org/?p=8660      الرابط المختصر

Font Resize