20 July, 2024

في معرض إسطنبول للكتاب فلسطين.. شمس ثقافة تضيء للجمهور طريقهم المعرفي

بيت فلسطين للثقافة – فايز أبو عيد
يشارك بيت فلسطين للثقافة في معرض إسطنبول الدّوليّ للكتاب العربيّ بنسخته الثامنة، والذي يستمر في يقام على أرض مركز المعارض في منطقة بكركوي بمدينة إسطنبول تحت شعار “العربيّة تجمعنا” حتى 17 كانون الأول/ديسمبر الجاري.

وكان لجناح بيت فلسطين للثقافة حضور مميز وحضور لافت لكونه الجناح الفلسطيني الوحيد الذي يشارك في معرض إسطنبول للكتاب العربي باسم فلسطين، وكذلك لحرصه على أن يقدم مواداً ثقافية مناسبة للجمهور تجمع بين الوعي الوطني والترغيب في القراءة الأدبية والتعرف على محطات ثقافية وشخصيات مهمة في تاريخ فلسطين والأدب العربي.
وفي هذا السياق، قال سمير عطية مدير بيت فلسطين للثقافة: “إننا نواصل الحضور في معرض إسطنبول الدولي للكتاب العربي، لنكون في بيت فلسطين للثقافة سنبلة معرفة وشمس ثقافة تضيء للجمهور طريقهم المعرفي إلى فلسطين”.

مضيفاً أن هذا الجمهور الذي جدد العهد مع مدائن فلسطين في غزة والخليل والقدس وعكا والنقب، وبدأ أسئلته الجديدة تقربا منه إلى فلسطين الصامدة والمقاومة، يسعى إلى أن يجدد العهد ويبحث عن دور فاعل في دعم القضية العربية الإسلامية الإنسانية.
وأردف عطية هنا كتب تقدم الحقيقة التي سيرتكز عليها الوعي ويتخذ منها منطلقا لحراك فاعل على الأرض، متخذا من المعرفة نبراسا ومن الثقافة سلاحا تصل به على درب التحرير والعودة.

مستطرداً ليس غريباً على أمة قدمت حضارة نوعية على مدى ألف وأربعمائة عام أن تعيد الألق وتنفض عن صفحات قعودها غبار الخوف، لتسطر من جديد أسفاراً من المجد يليق بتاريخها ويفخر بمساعيها.

هذا وأمّ جناح بيت فلسطين للثقافة شخصيات أدبية وثقافية وأكاديمية عربية وتركية، إضافة لفئات عمرية متعددة من بلدان وجنسيات مختلفة، حيث تم تقديم مجلات وكتب تعرف بالقضية الفلسطينية كهدايا لهم.
وتعتبر هذه المشاركة هي الخامسة لبيت فلسطين للثقافة في معارض الكتاب في تركيا بجناح مستقل بعد معرض غازي عنتاب للكتاب عام 2022، ومَعرَضَي إسطنبول للكتاب في عامي 2021 و2022م، ومهرجان فلسطين في كتاب عام 2023.

يذكر أن معرض إسطنبول الدّوليّ للكتاب العربيّ، نظمته الجمعية الّدوليّة لناشري الكتاب العربيّ وبالتّنسيق مع اتحاد النّاشرين الأتراك وجمعية الّناشرين الأتراك وبرعاية غرفة تجارة إسطنبول ووزارة الثّقافة التركيّة، وبدعم من الرّاعي الإعلاميّ، وكالة الأناضول للأنباء.

Font Resize