20 July, 2024

اختتام فعاليات “مهرجان “فلسطين في كتاب” الأول”

إسطنبول – فايز أبو عيد
اختتمت، الأحد 3 كانون الأول/ ديسمبر الجاري، فعاليات “مهرجان “فلسطين في كتاب” الأول” في نسخته الأولى بمدينة إسطنبول التركية.
فعاليات المهرجان الذي نظمه كل من بيت فلسطين للثقافة، والجمعية الدولية لناشري الكتاب العربي، جمعية الناشرين الأتراك، اتحاد الناشرين الأتراك، ووقف جامع تقسيم، في القاعة الثقافية بجامع تقسيم، حضره جمهور عربي وتركي على مدى يومي السبت والأحد.
وشارك في المهرجان 50 دار نشر عربية وتركية ومؤسسات وجمعيات فلسطينية، قدموا ما يقرب من ألف عنوان عن فلسطين في المجالات العلمية، والسياسية والتاريخية، والدينية والثقافية، سعياً منهم لتسهل حصول الزائرين والقراء على أكبر قدر ممكن من الإصدار المعرفي عن فلسطين
وقال سمير عطية، مدير بيت فلسطين للثقافة، إن الفعالية في نسختها الأولى كانت ناجحة من حيث التوقيت والمكان، ومخاطبة الجمهورين العربي والتركي، وكذلك الحرص على مشاركة المؤسسات الفلسطينية بتخصصاتها الثقافية والسياسية والجماهيرية والشرعية، والحرص على الكتاب الذي يناسب كل الأعمار لتصل القضية الفلسطينية إليهم.
كما أن معارض الكاريكاتير والمحاضرات التي شهدها المهرجان بمشاركة شخصيات معرفية متنوعة قدمت المفيد للجمهور.
وشدد عطية على أن المقاومة الثقافية والمعرفية بدأت تأخذ منحى تصاعدياً مع الصمود الفلسطيني في غزة أمام الإجرام الصهيوني الكبير، إيماناً منا بضرورة تفعيل كافة الوسائل والطاقات الثقافية والمعرفية من أجل استعادة حقوقنا كاملة.
ويعد مهرجان “فلسطين في كتاب” الأول من نوعه الذي يقام في تركيا، حيث احتوت أجنحته على لوحات فنية تشكيلية لفنانين عرب وأتراك عن فلسطين، ومعرض كاريكاتير للرسام علاء اللقطة، إضافة إلى حوارات أدبية وثقافية مع كتاب وشعراء وباحثين.

Font Resize